شاهد.. مسلحون يعتدون على الناطق باسم فتح بغزة ويصيبونه بكسور وحالته خطيرة وصعبة

18 مارس 2019 - 23:41
صوت فتح الإخباري:

اعتدى مسلحون مجهولون،  مساء الاثنين،  بالضرب على عاطف ابو سيف  الناطق باسم حركة فتح بغزة أدت إلى إصابته بعدة كسور في رأسه وبقية أنحاء جسده، خاصة في يديه وقدميه.

وذكرت مصادر محلية،  ان الاعتداء جري قرب منزل أبو سيف في بيت لاهيا، حيث تم اختطافه والاعتداء عليه بالضرب.

وقالت المصادر ان سيارة اسعاف قامت بنقله الى مشفى القدس التابع للهلال الاحمر بمدينة غزة، ويعاني من كسور.

من جانبها ذكرت مصادر اخرى  ان ملثمين كسروا يديه وقدميه، نقل إثرها إلى مستشفى القدس في غزة، حيث وصفت حالته بالصعبة.

وأفاد مستشار الرئيس لشؤون الشباب مأمون سويدان، بأن وضع أبو سيف خطير وصعب، وأنه يخضع لفحوصات طبية وصور طبقية في رأسه وبقية أنحاء جسده .

وأضاف سويدان أن المجموعة التي اعتدت على أبو سيف بعد أن أنهت الاعتداء، وفق شهود عيان، عاد أحد أفرادها وضرب أبو سيف بماسورة حديدية على رأسه، الأمر الذي يؤكد أن ما حدث هو محاولة قتل عن سابق إصرار وترصد.

من جهتها، أكدت حركة فتح أن محاولة الاغتيال التي تعرض لها عضو المجلس المركزي والمتحدث باسم حركة فتح د. عاطف ابو سيف هي محاولة "جبانة ورخيصة" ومحاولة تحويل وحرف الانظار عن أسباب الحراك بشكل مفضوح  وتصويره بأنه مشكلة مع فتح وهذا ليس صحيحا  بحسب تعبير الحركة .

وأكدت حركة فتح على لسان عضو مجلسها الثوري والمتحدث باسمها أسامه القواسمي ، إن على حماس أن تفهم أن الذي يحرك الناس في غزة هو ما أسماه " امتهان حماس لكرامتهم والجوع والفقر المتقع واغلاق الامل امام الشباب  وقهر الرجال اذلال الشيوخ وإهانة النساء والنظام الظلامي الاسود القمعي البوليسي " على حد قوله .

وقال القواسمي  أن " حماس سقطت وطنيا وشعبيا بعد هذه الجرائم بحق الاطفال والنساء والشيوخ " والتي كان آخرها محاولة اغتيال د. عاطف ابو سيف بحسب قوله .

من ناحينها، استنكرت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطيني، مساء اليوم الاثنين، الاعتداء الذي تعرض له الناطق باسم حركة فنح بغزة عاطف ابو سيف.

ودعت الحركة على لسان مسؤول مكتبها الاعلامي داوود شهاب،  الأجهزة الامنية في غزة للتحقيق في الاعتداء ومحاسبة المعتدين

وطالبت الجهاد الاسلامي، بوقف التوتر والالتفات لمواجهة الاحتلال الذي يحاول الاستفراد بالأسرى وبأهلنا في القدس والضفة ويواصل حصاره الظالم ضد قطاع غزة.

صور | إصابة الناطق باسم فتح عاطف أبو سيف بكسور جراء الاعتداء عليه في غزة

وأدانت الجبهتان الشعبية والديمقراطية، الاعتداء الذي تعرض له الناطق باسم حركة فتح عاطف أبو سيف، اليوم.

وطالبت الجبهة الشعبية في بيان لها، بتقديم الفاعلين إلى العدالة فوراً، واتخاذ كل الإجراءات التي من شأنها منع تكرار هذه الاعتداءات.

واعتبرت الجبهة أن "هذا الاعتداء حادث خطير يشير إلى انزلاق الأحداث في القطاع إلى مستويات خطيرة لا يمكن السيطرة عليها أو تجنب تداعياتها الخطيرة على العلاقات الوطنية والسلم الأهلي".

ووجهت الجبهة "نداءً عاجلاً إلى الجميع وفي مقدمتهم حركة حماس لوقف خطاب الكراهية والكف عن لغة التخوين والتهديد، فالتحديات والمخاطر التي تعصف بقضيتنا الوطنية خطيرة جداً، وما يجري يقدم خدمة مجانية للاحتلال، معربة عن أملها أن تُشّكل الهجمة الصهيونية المتصاعدة ضد الحركة الأسيرة فرصة لتغليب لغة العقل ووقف كل أشكال القمع والاعتقال السياسي بما يجنبنا تداعيات لا يمكن السيطرة عليها أو تطويقها".

بدورها، استنكرت "الجبهة الديمقراطية وبشدة الاعتداء الآثم الذي تعرض له الناطق باسم حركة فتح الدكتور عاطف ابو سيف".

ودعت الديمقراطية في بيان لها، "سلطة الأمر الواقع في قطاع غزة إلى تحمل مسؤولياتها في ملاحقة الفاعلين والكشف عن هويتهم ومحاسبتهم على جريمتهم النكراء"، وفق ما جاء في البيان.

وكان أبو سيف تعرض لاعتداء من قبل مسلحين مساء اليوم، أدى لإصابته بكسور، حيث اتهمت حركة فتح عناصر من حماس بالاعتداء عليه.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق