د. الرقب : مؤتمر " وارسو" بوابة صفقة القرن في ابريل القادم

13 فبراير 2019 - 09:56
صوت فتح الإخباري:

الرقب : مؤتمر " وارسو" بوابة صفقة القرن في ابريل القادم

تستضيف العاصمة البولندية، هذه الأيام قمة تشارك بها بعض الدول العربية والأجنبية بجانب الاحتلال الاسرائيلي والولايات المتحدة الأمريكية التي دعت لهذا اللقاء، ويحمل اللقاء "الخطر الإيراني وآلية مواجهته.. وخفايا هذا المؤتمر هو القضية الفلسطينية وحل الصراع العربي الإسرائيلي".

 

من جانبه أكد الدكتور أيمن الرقب، القيادي بحركة فتح الفلسطينية، أن البعض تحدث أن هناك جهة فلسطينية مشاركة في هذا اللقاء، وقد نفت أي جهة رسمية أو غير رسمية مشاركتها في هذه اللقاءات، لأن الجميع رغم كل الخلاف يتفق أن منظمة التحرير الفلسطينية هي المخولة للمشاركة أو رفض المشاركة في مثل هذه لقاءات، وفي ظل التجاذب العلني بين السلطة الفلسطينية والإدارة الأمريكية، فمن المستحيل مشاركة أي طرف فلسطيني في هذه اللقاءات حتى خصوم السلطة سواء كانت حركة حماس أو تيار الإصلاح الديموقراطي الذي يقوده النائب محمد دحلان نفوا بشكل كامل مشاركتهم في هذه اللقاءات.

 

وأضاف الرقب في تصريحات صحفية ، بأنه قد تكون الدعوة وجهت لشخصيات فلسطينية، ولكنها لن تجرؤ على الظهور للعلن أو الحديث عن أنها شاركت في هذه اللقاءات، فالشعب لن يرحمها رغم كل هذه الحالة من التيه، مؤكدًا علي أنه قد سبقت روسيا المجتمعين في وارسو واعتبرت أن مثل هذه لقاءات تضر بالسلم الدولي، وأنها لن تشارك في مثل هذه لقاءات.

 

وتابع الرقب: "يبقى الباب مشروع للخطة الأمريكية، وما يطلق عليها صفقة القرن، والتي سيطرحها المبعوث الأمريكي كوشنير على هامش لقاءات وارسو لضمان تأييد للخطة الأمريكية حال طرحها من قبل بعض الدول الحليفة، وقد يكون الربط بين الملف الإيراني والفلسطيني إحدى الرؤى الأمريكية، خاصة أن الأخيرة ترى طرح صفقة القرن الأمريكية ستكون بعد الانتخابات الإسرائيلية وقبل تشكيل الحكومة أي في شهر أبريل القادم" 

 

وأشار إلى أن هذا الحراك الأمريكي يحتاج موقف أكثر شجاعة من المجتمعين فى موسكو للتوحد بين كل أطياف الشعب الفلسطيني لمواجهة هذه الخطة، وفي ظل استمرار الانقسام، فالمؤامرة ستمرر ولن تجد من يواجهها للأسف الشديد، وسيلعن التاريخ كل قيادات الشعب الفلسطيني التي شاركت بتخاذلها في هذه مؤامرة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق