تفاصيل تكشف لاول مرة: امرأة تجلس بين رجلين كانت السبب في كشف القوات الخاصة بخانيونس

12 ديسمبر 2018 - 16:43
صوت فتح الإخباري:

ذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، أن أحد النساء اللواتي كن مع القوات الإسرائيلية الخاصة، تسببت بالكشف عن القوة في مدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة.

وقالت الصحيفة العبرية، إنه خلال التحقيقات الميدانية مع القوة، لاحظ عناصر حماس، أن المرأة كانت تجلس بين رجلين، الامر الغريب والمستهجن، بحسب العادات والتقاليد المعمول بها بقطاع غزة.

وأضافت الصحيفة، إن أحد أفراد القوة الخاصة، وهو درزي، قام بالرد على كافة أسئلة عناصر حماس، وبلهجة محلية متقنة، دون اثارة الشكوك حول القوة.

ووفقا لصحيفة يسرائيل هيوم، خلال فحص بطاقات التعريف الشخصية "الهويات" لاحظ عناصر حماس، أن المرأة لا تمت بقرابة للرجال المتواجدين معها بالمركبة، وأنها كانت تجلس بينهم في سيارة تجارية، مما اثار الشكوك حولهم، وتم كشف أمر القوة.

وأشارت الصحيفة العبرية، الى أن مدينة عبسان الكبيرة، شرقي مدينة خانيونس، هي من المدن التي يعرف غالبية الناس بعضهم فيها، وأنه من السهل الكشف عن الغرباء بهذه المنطقة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق