الشريف: مهرجان السرايا أثبت قدرته على استرجاع فتح المختطفة

20 نوفمبر 2018 - 16:55
صوت فتح الإخباري:

أكد القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح طلال الشريف على إن البيئة السياسية في غزة أوجدت رقياً كبيراً في الاختلاف الوطني بين مجموع القوى الوطنية والإسلامية، خلافاً لنظيرتها في الضفة التي تشهد انحطاطًا، “وجدناه واستمعنا اليه في مكالمة الهباش والضميري”.

وانتشرت مكالمة مسربة للهباش الذي يحتفظ بموقع قاضي القضاة والمستشار الشرعي لرئيس السلطة مع المتحدث باسم الأجهزة الأمنية عدنان الضميري، إذ تهجم الأول عليه ووصفه بألفاظ نابية.

وأكدّ الشريف على أنّ ابتعاد هذا الفريق عن المشروع الوطني، أوجدت لديه ثقافة سياسية مختلفة مرتبطة بالمال السياسي والصراعات وتحديداً على المستقبل السياسي للسلطة في الوقت الذي يوشك فيه عباس على الرحيل، “فجميعهم يمارسون سلوك غير منضبط وخارج عن ثقافة شعبنا”.

وأضاف الشريف “يتصور هؤلاء أن هذه الألفاظ ستحسم صراعاتهم أمام الجمهور الذي ينظر ويتابع ويضع علامات استفهام كثيرة عليها، في ضوء حدة الصراع القائم بينهم على المواقع والمالي السياسي”.

وأشار إلى أن هذه الشخصيات نست القضية الفلسطينية وأصيبت بضعف المناعة السياسية، خلافاً للحركات الوطنية والإسلامية في غزة، “التي مارست المعارضة في القطاع أمام حماس، لكنها فتحت لنفسها نقاشاً راقياً بين المجموع الوطني بما في ذلك حماس”.

وتابع الشريف: “صحيح أننا مختلفون ولا زلنا مختلفون مع حماس لكننا نخوض نقاشاً بمنتهى الود والاحترام والرقي”، مشيراً الى أن البيئة السياسية في غزة تحديداً في ضوء ما تعيشه من تحديات أوجدت نضوجًا في الخلاف السياسي وغذته بكثير من القيم”، “فما جرى في غزة من روح معنوية مرتفعة أدت لثقافة جديدة”.

وأكدّ على أن هناك فرق كبير بين إدارة حالة الخلاف في الضفة وغزة، “فنحن هنا نختلف مع حماس لكن لم نصل لهكذا ألفاظ خارجة عن السلوك الوطني وعن ثقافة شعبنا، خلافاً للضفة التي تشهد صراعاً وتنسيقاً أمنياً وغياباً للقضية الوطنية، متابعًا: “لا أحب التفريق لكنها الحقيقة”!.

وحول تهجم فريق عباس على مهرجان التيار بغزة، ذكر القيادي بالتيار أن فريق عباس أساء العلاقة مع الوطن وفتح، وشعبنا، وأضاف: “وأثبت التيار في مهرجانه اليوم قدرته على استرجاع فتح المختطفة”، وذكر الشريف: “يخشون التجمع حول الرجل الذي عاد قوياً رغم أنهم يتصورون أنه انتهى سياسياً وتنظيمياً، والأخطر أنه استطاع أن يفتح علاقة جيدة مع حماس وأن يشكل معها علاقة ندية قوية قائمة على الاحترام والرقي في الخلاف”.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق