تفاصيل جديدة حول تسلل القوة الخاصة شرق خانيونس

13 نوفمبر 2018 - 21:39
صوت فتح الإخباري:

نشرت القناة العبرية الثانية، مساء اليوم الثلاثاء، تفاصيل جديدة حول عملية تسلل القوة الإسرائيلية الخاصة أول أمس شرقي خانيونس، والتي قتل إثرها ضابط اسرائيلي كبير وأصيب ضابط آخر.

ووفقا لرواية الاحتلال، "فالضابط القتيل عرّض نفسه لإطلاق النار من قبل المقاومة الفلسطينية ليوفر غطاء جسدي للجنود الأخرين ليهربوا من المكان نحو الأراضي المحتلة حيث كانت القوة محاطة بعناصر من المقاومة".

وقالت القناة العبرية: "عند محاصرتهم قرّر الضابط القتيل باتخاذ قرار كلفه حياته ولكنه أنقذ الجنود الأخرين حين قام الضابط بإطلاق النار نحو المسلحين وسمح للجنود بالقفز من السيارة كي يشتبكوا مع عناصر المقاومة وخلال تلك اللحظات قُتلْ".

وأضافت: "حينها قام الضابط الثاني الذي أصيب بجروح خطيرة جدا ًبالقفز من السيارة وإطلاق النار نحو المسلحين وقتل ثلاثة من بينهم، محاولاً الوصول للسيارة وإنقاذ الضابط القتيل، لكنه أصيب أيضا في إطلاق النار".

وتابعت القناة: "لكن بفضل الغطاء الجوي من قبل الطائرات المقاتلة والمروحيات التي أمّنت انسحابهم تم خروجهم وقامت مروحية تابعه لوحدة 669 بالهبوط لمكان تواجدهم بالضبط ومن ثم نجحت القوة بالهروب من المكان".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق