صحيفة: هذه الرسائل التي نقلتها حماس لـ"الوسطاء"

30 أكتوبر 2018 - 15:13
صوت فتح الإخباري:

كشفت صحيفة الأخبار اللبنانية أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) نقلت إلى المخابرات المصرية والأمم المتحدة رسائل المتظاهرين الذي طالبوا المقاومة بالردّ على جرائم الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين في قطاع غزة.

وأفادت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أن حماس بادرت فور خروج المسيرات الشعبية الغاضبة في قطاع غزة بالاتصال بالمخابرات المصرية والأمم المتحدة لتجديد تحذيرها من "قرب الانفجار جراء التأخير في تقديم التحسينات الاقتصادية" لغزة المحاصرة.

وشهد قطاع غزة خروج مسيرات شعبية عفوية بعدما ارتكب الاحتلال مساء الأحد مجزرة مروّعة بحق ثلاثة أطفال كانوا يلهون في أرضهم قرب السياج الأمني شرق دير البلح وسط القطاع.

وأشعل المتظاهرون الإطارات المطاطية في شوارع غزة وردّدوا هتافات تطالب فصائل المقاومة بالردّ على جريمة الاحتلال، كما اعتصمت إحدى المسيرات أمام منزل رئيس حركة حماس إسماعيل هنية بمخيم الشاطئ غرب غزة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في حماس أن خروج المتظاهرين "شكّل ضغطًا كبيرًا على الحركة والمقاومة، وأعطى إشارة حقيقية بأن الصبر لدى المواطنين بدأ ينفد".

وذكر أن حماس أبلغت المصريين رسائل أبرزها بأن الوقت ينفد في ضوء المماطلة، ومطالبتهم بمتابعة إدخال الأموال القطرية وانطلاق المشاريع في القطاع، وشددت على أن سكان القطاع لن يصبروا أسابيع أخرى قبل تخفيف الحصار، وفقًا للصحيفة.

ووصل صباح اليوم إلى قطاع غزة عبر حاجز إيرز/بيت حانون وفد المخابرات المصرية الذي يضمّ مسؤول الملف الفلسطيني اللواء أحمد عبد الخالق والعميد همام أبو زيد؛ لاستكمال جهوده في ملفي المصالحة وكسر الحصار الإسرائيلي عن غزة.

وأشارت الصحيفة إلى أن زيارة مدير المخابرات المصرية اللواء عباس كامل إلى قطاع غزة "أرجئت كليًّا حتى توافر الظروف المناسبة".

وكانت المقاومة أطلقت عدّة رشقات صاروخية مساء الجمعة صوب المستوطنات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة ردًّا على استشهاد خمسة متظاهرين سلميين وإصابة أكثر من 200 آخرين شرق القطاع برصاص قناصة الاحتلال الإسرائيلي.

وشنّت طائرات الاحتلال أكثر من 80 غارة على قطاع غزة مساء الجمعة وليلة السبت، وأسفرت اتصالات مصرية ظهر السبت عن عودة الهدوء ووقف التصعيد بين المقاومة والاحتلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق