بالصور.. كتائب شهداء الأقصى تثار لدماء رزان النجار.. والإحتلال يرد بقصف سلسلة أهداف بغزة

02 يوليو 2018 - 23:45
صوت فتح الإخباري:

أعلنت كتائب شهداء الاقصى الجناح العسكري لحركة فتح، مساء أمس السبت، مسؤوليتها عن قصف المستوطنات الصهيونية المحاذية لقطاع غزة ردأ على اغتيال الشهيدة المسعفة رزان النجار.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، أنه تم رصد اطلاق صاوخين اثنين من  قطاع غزة إلى إسرائيل، أحدهما تم اعتراضه من قبل منظومة القبة الحديدية والآخر سقط على ما يبدو داخل قطاع غزة.

من جهتها، أغارت طائرات الاحتلال الليلة، على عدة مواقع للمقاومة بقطاع غزة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وأفادت مصادر محلية، بأن الطائرات الحربية الإسرائيلية وطائرات الاستطلاع شنت عدة غارات على موقعين للمقاومة بمدينتي رفح وخانيونس جنوب القطاع.

وقالت إن الطائرات قصفت بأربعة صواريخ موقع "عين جالوت" جنوب غرب خانيونس.

وأضافت أن طائرة استطلاع قصفت بصاروخ موقعا جنوب رفح.

في حين قصفت طائرات الاحتلال بصاروخين موقع اليرموك شرق حي الشجاعية بمدينة غزة.

كما استهدفت طائرة استطلاع موقعا للمقاومة بالقرب من محطة الكهرباء وسط قطاع غزة، ومن ثم جرى استهدافه بثلاثة صواريخ من طائرات حربية، مما أدى إلى اندلاع النيران في الموقع.

بدوره، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الأحد، إنّ الطائرات الحربية استهدفت ثلاثة أهداف في قطاع غزة.

وأضاف الناطق باسم الجيش في بيانٍ له بحسب صحيفة "معاريف" العبرية، أنّ "تم قصف عشرة اهداف في ثلاث مواقع وذلك رداً علي اندلاع حرائق في غلاف غزة".

وتابع، أنّ الاستهدافات جاءت  رداً علي اطلاق الصواريخ ورداً علي اجتياز الحدود، محملاُ حركة حماس المسؤولية الكاملة.

وأشار إلى، أنّ القبة الحديدية اعترضت 3 صواريخ أطلقت منذ ساعات مساء السبت وحتى فجر اليوم، مضيفاً أنّ صاروخ سقط في أشكول، وآخر أطلق على سديروت في ساعة مبكرة من فجر اليوم وآخر على أشكول قبل نحو ثلث ساعة.

من ناحيتها، واصلت المقاومة الفلسطينية، إطلاق الرشقات الصاروخية صوب مستوطنات غلاف قطاع غزة، منذ ساعات مساء أمس السبت، وذلك في إطار الرد على جرائم الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة في القطاع، والتي كان آخرها استشهاد المُسعفة رزان النجار برصاص الاحتلال شرق خانيونس.

وبحسب الإعلام العبري، فإن رشقات صاروخية جديدة أطلقت على مستوطنات غلاف غزة، ما أدى لسماع صافرات الإنذار، وإصابة عدد من المستوطنين بحالات هلع، وأخرى بجراح طفيفة في القدم.

وأشار إلى أنه سُمع دوي عدة انفجارات في سديروت وعسقلان، مبيّناً أن ما تسمى بالقبة الحديدية تمكنت من اعتراض الصواريخ، إلا أن بعض الشظايا سقطت داخل منزل بسديروت، وأدت لإصابة مستوطن بجراح طفيفة.

وأكد الإعلام العبري، على أن سُمع دوي صافرات الإنذار في مستوطنتي "راعيم" و"كوسوفيم"، وذلك بسبب إطلاق رشقة صواريخ من قطاع غزة باتجاه مستوطنات الاحتلال.

فيما أوردت صحيفة "معاريف"، تصريحاً للناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، قال خلاله: إنه "تم مهاجمة عشرات الأهداف التابعة لحماس بقطاع غزة، رداً على إطلاق صواريخ تجاه الأراضي الإسرائيلية".

وأضاف: "نعتبر حركة حماس مسؤولة عن إطلاق الصواريخ تجاه مستوطنات غلاف غزة".

مراسل شهاب: غارات إسرائيلية على مواقع للمقاومة في قطاع غزة

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق