البرلمان الإفريقي يرفض نقل "السفارة الأميركية" للقدس

18 مايو 2018 - 15:23
صوت فتح الإخباري:

اعتمد برلمان عموم إفريقيا نص بيان رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي حول فلسطين، والذي أكد أن نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس لا يمكن إلا أن يزيد من حدة التوتر في المنطقة، ويعقد عملية البحث عن حل دائم للصراع.

جاء ذلك في الجلسة الختامية لأعمال الدورة العادية السادسة المستمر من 7 وحتى 18 من الشهر الجاري، والمنعقدة في مقره الدائم بمدينة ميدراند في جنوب إفريقيا، وذلك تضامنا مع شعبنا الفلسطيني ورفضا لنقل "السفارة الأميركية" إلى القدس.

وأعرب البيان عن قلقه البالغ للوضع السائد في الأراضي الفلسطينية. وأدان بشدة استخدام قوات الاحتلال الإسرائيلي للقوة بشكل غير متناسب.

وأكد تضامن الاتحاد الإفريقي مع الشعب الفلسطيني في سعيه المشروع إلى قيام دولة مستقلة ذات سيادة وعاصمتها القدس الشرقية. ودعا لبذل جهود دولية متجددة وحقيقية لإيجاد حل عادل ودائم للصراع يستند على حل الدولتين في إطار قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة.

من جانبه، شكر سفير دولة فلسطين لدى جنوب إفريقيا هاشم الدجاني، برلمان عموم إفريقيا على تضامنه مع عدالة قضيتنا ونصرة شعبنا تحت الاحتلال. ودعا البرلمان لبذل مزيد من الجهود لتوفير الحماية الدولية، ووقف جرائم الاحتلال ضد المدنيين، والمساهمة في تأمين لجنة دولية لتقصي الحقائق عن الجرائم التي ارتكبتها اسرائيل بحق شعبنا الأعزل في قطاع غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق