فالفيردي يعيش اللحظة الأصعب ويعلن رأيه في ركلة جزاء الريال

14 إبريل 2018 - 11:02
صوت فتح الإخباري:

دعا المدير الفني لبرشلونة، إرنستو فالفيردي لاعبيه لعدم "التذمر" عقب الإقصاء من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا على يد روما الإيطالي، مبرزا أهمية التطلع للأمام من أجل تحقيق لقبي الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا.

وغلبت الأسئلة حول خروج برشلونة المفاجئ من التشامبيونز ليج عقب خسارته إيابا بثلاثية نظيفة أمام مضيفه الإيطالي، مهدرا بذلك فوزه ذهابا بنتيجة 4-1 على المؤتمر الصحفي الذي أقيم اليوم عشية مواجهة فالنسيا المقررة السبت على ملعب كامب نو في الجولة الـ32 من الليجا.

وفي هذا السياق، أقر فالفيردي بأن الفريق الكتالوني يعيش لحظة صعبة، اعتبرها "الأصعب منذ أغسطس/آب الماضي"، لكنه أبرز ضرورة طي الصفحة في أسرع وقت والمضي قدما.

وقال مدرب البارسا: "علينا أن نعيد شحن طاقتنا وطاقة الجماهير والفوز بالألقاب المتبقية"، مضيفا: "لا يمكن أن نعيش هزيمة المباراة أمام روما بشكل مستمر".

وأشار إلى أن لاعبه الأرجنتيني ليونيل ميسي "حاله حالنا جميعا، متأثر بما حدث، لكن كلنا لدينا الرغبة في العودة للعب والمنافسة".

وعن الانتقادات التي وجهت ضده عقب السقوط أمام روما في ربع نهائي التشامبيونز ليج، أكد فالفيردي أن "كل شخص يحلل الأمور من وجهة نظره".

وواصل: "نعلم أن هناك مساحة فضفاضة للتحدث عن كل شيء وبكل الطرق.. حين وقعت عقدي (مع برشلونة) كنت أعلم أن هكذا تجري الأمور"، معربا عن اقتناعه أن الانتقادات "ملازمة للمنصب" الذي يتولاه ويجب تحملها.

ونفى المدرب الإسباني ما تردد بشأن توجيه ميسي وجيرارد بيكيه الانتقادات له في روما، مؤكدا "الحديث صار مفتوحا الآن، يمكن أن نسمع أي شيء".

وأكد فالفيردي أنه يشعر بالدعم من جانب لاعبيه الذين دعاهم، على الرغم من الخروج من التشامبيونز ليج، للتطلع إلى الأمام، مبرزا في هذا الإطار "ينقصنا عشر نقاط ونصبح أبطال الليجا التي لم نحسمها بعد. لا يمكن أن نبقى في منازلنا ونتذمر لأننا خسرنا مباراة".

وأكمل: "في أغسطس كان العالم ينهار بعد الهزيمة في السوبر، ولكن استجمعنا قوانا وانطلقنا إلى الأمام وكل شيء تغير للأفضل، وبالطبع من الممكن أن تحدث مشاكل للجميع".

وعن الخصم الذي يواجهه غدا على ملعب كامب نو، أشار فالفيردي إلى أن فالنسيا فريق "يقدم موسما عظيما" و"ليس لديه ما يخسره"، على حد تعبيره.

وعن ردة فعل جمهور الكامب نو غدا قال: "أتوقع أن الجمهور سيتفاعل معنا أمام فالنسيا، لدينا 10 نقاط لحسم اللقب، وإذا فزنا سيكون أمامنا 7 نقاط، يجب أن نمضي للأمام لأن أمامنا الكثير لكي نفوز به".

وشدد المدرب الإسباني على أهمية مباراة الخفافيش نظرا للمستوى القوي الذي يقدموه هذا الموسم خاصة الانتفاضة الأخيرة، بعد إقصائهم في نصف نهائي كأس ملك إسبانيا.

وقال فالفيردي: "آمل تكرار ما حدث في المباراة الاخيرة، هم يقدمون موسما كبيرا ويمكنك أن ترى من أدائهم الجيد بطريقة 4-4-2، هم لا يشاركون في المنافسات الأوروبية هذا الموسم ولكنهم سيتواجدون في الموسم المقبل".

وتحدث مدرب أتلتيك بيلباو السابق عن حالة سيرجيو بوسكيتس وأكد أنه يشعر بانزعاجات ولكنه سيكون متواجدًا في المباراة، كما أشار إلى أن الإصبع المكسور في يد راكيتيتش على ما يرام.

وتعقيبا على عبور ريال مدريد لنصف نهائي التشامبيونز ليج على حساب يوفنتوس بفضل ركلة جزاء احتسبت للملكي في الدقيقة الأخيرة وأغضبت لاعبي الفريق الإيطالي، قال: "لقد شعروا بغضب شديد وأعتقد أن هذا الأمر لو كان حدث لنا كنا سنفعل ذلك، لكنني لا أريد القول ما إذا كانت ركلة جزاء صحيحة أم لا".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق