بالفيديو والصور.. بحضور قيادة فتح: "تكافل" تطلق برنامج التعليم المساند في محافظة رفح

25 مارس 2018 - 12:02
صوت فتح الإخباري:

أطلقت اللجنة الوطنية الإسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي، انطلاق برنامج التعليم المساند، في محافظة رفح، ضمن برنامج تعليمي تنفذه " تكافل " في محافظات قطاع غزة كافة.

وشهد الحفل حضور قيادة حركة فتح في محافظة رفح، بالإضافة  لنخبة من المستشارين التربويين ونواب من المجلس التشريعي وقيادات من فصائل العمل الوطني، ومعلمين مساندين تم الاستعانة بهم من خلال مشروع تحرير الشهادات مقابل التطوع .

وقال النائب أشرف جمعة عضو مجلس أمناء اللجنة الوطنية الإسلامية للتكافل الاجتماعي: " نحن نفتتح اليوم في محافظة رفح بالتعاون مع 30 مركز تعليمي برنامج التعليم المساند، بغرض تقوية طلابنا العزاء من خلال مدرسين ومتخصصين أكفاء".

وأوضح أن "تكافل" أُنشئت على أساس أن العمل الإنساني في الظروف الذي يعيشه شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة هو الأولى والأهم من أي شيء، مشيرا الى ان اللجنة تركت السياسة جانباً والتفتت إلى المشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي يعاني منها سكان القطاع.

وأضاف: "كان يجب على تكافل التفكير في ألاف الخريجين الذين يجلسون في المنازل دون أن يجدوا فرصاً للعمل، وتحرير طاقاتهم المدفونة جراء الظروف القاسية التي يعانيها سكان قطاع غزة من خلال مشروع تحرير الشهادات مقابل العمل الذي أطلقه تكافل".

وأكد النائب جمعة علي الدور البارز والمهام للجنة التكافل في خدمة ابناء شعبنا وماقدمته التكافل في هذا الاطار من مساعدات انسانية علي اكثر من صعيد حيث كانت هناك مشاريع للتكافل كالزواج الجماعي واطفال الانانبيب ومساعدة اسر الشهداء والجرحي في حرب 2014م والغارمين والعديد من المشاريع الانسانية لدعم صمود ابناء شعبنا المناضل.

وشدد جمعة علي الدور الفاعل والهام للاخ النائب محمد دحلان في التخفيف من الام ابناء شعبنا وثمن جمعة موقف كل من مصر والامارات اللتان تقدمان كل من الدعم والاسناد للجنة التكافل من اجل القيام بواجبها تجاه ابناء شعبنا .
من جهته، قال أشرف عابدين مدير التربية والتعليم في محافظة رفح: " هذا يوم غير عادي إذ يهدف الحفل لتحقيق أغراض إنسانية بحتة وهي خدمة أبنائنا الخريجين والخريجات في المحافظة"، لافتاً إلى أن اللجنة مشهود لها بتقديم الخدمات لكافة مناحي الحياة في قطاع غزة وقدمت لمديرية التعليم في رفح الكثير والكثير.

وأضاف: "هذا الحفل لا يعرف اللون السياسي أو الحزبي أو الفصائلي، هو يعرف لون واحد فقط وهو اللون الذي نريد لون فلسطين وعلم فلسطين في الضفة وغزة والشتات هي فلسطين واحدة لا بديل عنها".

وأوضح: "الخريجون عانوا الأمرين بعد الظروف القاسية التي يعاني منها قطاع غزة من حصار وخنق وتضييق، وأن الأوان الأن أن تُفتح لهم أفاق جديدة لينخرطوا في سوق العمل بعد سنوات من التهميش والبطالة، وذلك من خلال برنامج تحرير الشهادات مقابل العمل الذي أطلقته لجنة التكافل الاجتماعي".

وفي نهاية حديثه توجه عابدين بخالص شكره وامتنانه للجنة الوطنية الإسلامية للتنمية والتكافل الاجتماعي على دورها الوطني في خدمة أبناء شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة.

من جانبه، أوضح الخبير التربوي سهيل دياب اهمية هذا المشروع من ناحية تربوية مهنية واثاره الايجابية علي ابنائنا الطلبة والخريجين في ان واحد مؤكدا علي ضرورة المواصلة والاستمرار في تقديم المزيد من البرامج لخدمة ابنائنا الخريجين العاطلين عن العمل .

وفي نهاية الحفل عقد التكافل الاجتماعي جلسة خاصة للخريجين المستفيدين من برنامج التعليم المساند.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق