لمواجهة مخطط عباس ضد قطاع غزة :

الاخبار اللبنانية : وفد حماس إلى القاهرة اليوم ولقاء مرتقب مع دحلان

21 مارس 2018 - 08:24
صوت فتح الإخباري:

علمت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، أن وفداً قيادياً من حركة "حماس سيتوجه، الأربعاء (21-3)، إلى العاصمة المصرية، القاهرة، للتباحث مع السلطات المصرية في الخطوات العقابية التي ينوي الرئيس محمود عباس فرضها على قطاع غزة، كما توعد بذلك في خطاب أول من أمس.

وقالت الصحيفة وفقًا لمصادرها، إن تواصلاً جرى بين "حماس" وجهاز المخابرات العامة المصرية منذ الخميس الماضي حول معلومات قدمها المصريون إلى الحركة عن نية، الرئيس عباس فرض عقوبات مشددة على غزة بجانب العقوبات القائمة، وذلك بغضّ النظر عن التحقيقات التي أجرتها الأجهزة الأمنية في القطاع على خلفية استهداف موكب رئيس حكومة الوفاق، رامي الحمد الله.

وأبلغ المصريون، الذين غادر وفدهم للمرة الثانية منذ أيام ولم يعد بعد، قيادة "حماس" أن الرئيس عباس جاد في تنفيذ تهديداته، لكنهم أبدوا تعهداً للحركة بإيجاد ضغط عليه للتراجع عنها، كي لا تذهب غزة إلى حالة الانفجار في وجه "إسرائيل"، مقترحين على الحركة العمل على امتصاص التهديدات التي يطلقها عباس وتجنب التصعيد معه مباشرة.

مع ذلك، لا تزال الخطة البديلة قائمة، إذ علمت الصحيفة أن المصريين باتوا يدفعون "حماس" إلى التقارب أكثر مع النائب عن حركة فتح "التيار الاصلاحي"، محمد  دحلان، الذي سيلتقي وفد الحركة في القاهرة خلال الأيام المقبلة، وذلك لتجاوز الضغوط التي يحاول عباس فرضها على القطاع عبر مصر.

ووفق ما تنقل المصادر، تتلخص الرؤية المصرية حالياً بأن "عباس يحاول استخدام ورقة الضغط على غزة ودفعها إلى الانفجار في وجه إسرائيل كورقة للضغط على الإدارة الأميركية وإسرائيل كي لا يُتجاوَز في أيِّ تفاهمات لحل القضية الفلسطينية وفق تصورات واشنطن".

وأكد المصريون أيضاً لحركة "حماس" أن القاهرة و "تل أيبب" لن تسمحا لعباس بمزيد من الضغط على غزة ودفعها إلى الحرب، وذلك استناداً إلى نقاشات بين مسؤولين في المخابرات المصرية ومسؤولين إسرائيليين جرت أخيراً.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق