تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح يدعو قيادة الحركة لعملية إصلاح شاملة لأطرها وهياكلها التنظيمية

10 مارس 2018 - 02:25
صوت فتح الإخباري:

أصدر تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح، بيانًا صحفيًا، مساء الجمعة، أكد خلاله، على تعزيز وتكريس الديمقراطية في السلوك التنظيمي للحركة، انطلاقاً من فهمه العميق لأهمية غرز قيم العمل الجماعي، وسعيه الدؤوب من أجل ترسيخ الحق في المشاركة، والتسليم بحق القواعد التنظيمية في اختيار ممثليها في الانتخابات العامة، بما فيها النقابات، من خلال الفرز الداخلي "البرايمرز".

ودعا تيار الإصلاح الديمقراطي في بيانه، إلى ضرورة أن تبدأ قيادة الحركة بعملية اصلاح شاملة لاطرها وهياكلها التنظيمية، بشكل ديمقراطي حر ونزيه، بما يكفل لهذه الأطر أن تأخذ مكانها وتستنهض الهمم لمواجهة أعباء المرحلة القادمة.

وقال تيار الاصلاح، "يُثني التيار على قرار اجراء الانتخابات الداخلية لاختيار مرشحي الحركة في انتخابات نقابة المحامين من بين أعضاء المكتب الحركي المركزي"، مطالبًا، بأن تكون هذه الخطوة بمثابة تدشين لعهد جديد في كل الأطر التنظيمية، لتصويب المسار وضخ دماء جديدة تسهم فى اعادة الاعتبار للحياة التنظيمية واستعادة فتح لمكانتها الطليعية في قيادة المشروع الوطني.

ودعا تيار الاصلاح الديمقراطي، المحامين أعضاء المكتب الحركي المركزي إلى الالتفاف حول الخيار الديمقراطي، والتصويت لقائمة الحركة، واسنادها في انتخابات النقابة، كما وثمن دور المناضل المحامي محمد فتحي نصار، الذي تعرض للظلم والاقصاء المتعمد، على موقفه المساند لإتمام الانتخابات الداخلية، صوناً لوحدة الحركة، وكي لا تتاح لفريق الاقصاء فرصة الالتفاف على نتائج هذه الانتخابات.

وشدد تيار الاصلاح الديمقراطي على معركته الطويلة من أجل وحدة فتح، وصيانتها وتصويب مسارها، واستعادة بوصلتها، وتمكين شبابها من الوصول لمراكز القرار، وتعبيد طريق الكفاح من أجل الحرية والاستقلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق