هذا هو أنسب وقت لتناول التفاح للحصول على أقصى قدر من الفوائد الصحية

01 مارس 2018 - 07:58
صوت فتح الإخباري:

 تناول تفاحة يوميا يبقي الطبيب بعيدا. ولكن، لا يمكن زيادة هذه الحصانة في أي وقت من اليوم. ولهذا السبب فأن طب الأيورفيدا يحذرنا دائما من ضرورة تناول الأطعمة في وقت معين لجني فوائدها.


ساعات الصباح

وفقا للدراسات، يجب أن تأكل تفاحة في ساعات الصباح الاولى. بسبب الألياف الغنية، والبكتين، الموجودة في القشر. وبما أن معظم الناس لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي بسبب النوم غير السليم أو عادات تناول الطعام في وقت متأخر، فأن أفضل وقت لتناول التفاح هو في الصباح، على الفطور. وهكذا، تناول التفاح في الصباح يمكن أن يحفز حركة الأمعاء أفضل من أي فاكهة أخرى.

البكتين

ثانيا، يمكن أن يساعد البكتين أيضا في حماية حمض اللبنيك ويساعد البكتيريا على النمو بشكل أفضل في القولون. وهذا سيزيد من مساعدة الجهاز الهضمي. بخلاف ذلك، يمكن للبكتين الموجود في التفاح أن يساعد على التخلص من السموم لأنه يؤدي إلى القضاء على المواد المسرطنة، وهي مادة مسؤولة عن إنتاج السرطان.

لماذا يجب الامتناع عن تناول التفاح في المساء؟

إذا أكلت التفاح ليلا أو في المساء، فأن هذه الفاكهة المفيدة للجهاز الهضمي يمكن أن تتحول ضدك وتسبب اضطرابا في وظائف الأمعاء الخاص بك. وهذا يعني أن التفاح في الليل سوف ينتج غازات ويجعلك غير مرتاح للغاية خلال الساعات الأولى.

الحمض العضوي

أيضا، يمكن للحمض العضوي في التفاح أن يزيد من حمض المعدة أكثر من المستوى الطبيعي، ويمكن أن يسبب في حركات غير طبيعية في الأمعاء.

فوائد التفاح

لذلك، فمن الأفضل تناول التفاح في الصباح الباكر أو  كوجبة خفيفة بين وجبات الطعام للحصول على أقصى قدر من الفوائد التي تشمل المواد الغذائية، وفقدان الوزن، والحصول على بشرة جيدة، والهضم والجسم الصحي على المدى الطويل.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق