بالفيديو.. أبو زايدة: قرارات عباس العقابية عمقت الأزمة الإنسانية ويساعد على التطرف

21 فبراير 2018 - 23:07
صوت فتح الإخباري:

أكد القيادي في حركة "فتح" سفيان أبو زايدة،  على حق شبعنا في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أن قرارات رئيس السلطة محمود عباس، التي اتخذها بحق قطاع غزة، عمقت من الأزمة الإنسانية.

وأوضح أبوزايدة، خلال لقائه مع الإعلامي علاء الشيخ ببرنامج "وراء الحدث" الذي يذاع على فضائية «الغد»  إنه لا يوجد فلسطيني يرفض أن تكون هناك دولة فلسطينية مستقلة على حدود "4 يونيو 1967" عاصمتها القدس، والاتفاق على أشكال النضال الفلسطيني.

ولفت،إلى أن الرئيس محمود عباس، هو الفلسطيني الوحيد المؤمن بالمفاوضات، وهو ما يتناقض مع طبيعة البشر وطبيعة الصراعات كالصراع الفلسطيني الإسرائيلي، موضحًا أن من حق الشعب الفلسطيني أن يستخدم المقاومة بكل التشريعات الدولية لأنه شعب محتل من حقه أن يقاوم.

وأكد أبوزايدة إن قرارات عباس العقابية عمقت من الأزمة الإنسانية في قطاع غزة، وهو ما قد يساعد على التطرف، فالرئيس عباس دون قصد أو بقصد قد يدفع غزة إلى التطرف، وذلك بعد خصم 30% من رواتب الموظفين.

وأوضح بأن إحالة الآلاف من رجال الأمن إلى التقاعد، ومنع التوظيف من غزة، ومنع الكهرباء عن القطاع، وهو يدرك أن هناك مشكلة صحية كبيرة في القطاع بسبب نقص الدواء، بالإضافة إلى وجود عقبات في التحويلات الطبية.

ويعاني قطاع غزة منذ قرابة الـ12 عام حصارًا إسرائيليًا مشددًا أثر بشكل كبير على حياة الفلسطينيين، بالإضافة إلى تضاعف الأزمة الإنسانية نتيجة الإجراءات التعسفية التي تتبعها حركة حماس ضد المواطنين، وكذلك العقوبات التي يفرضها رئيس السلطة محمود عباس على القطاع منذ بداية أبريل الماضي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق