«رجال الأعمال»: جهود مصر لحل أزمة العالقين مقدرة

19 فبراير 2018 - 23:46
صوت فتح الإخباري:

وجهت جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين، الشكر إلى مصر لما بذلته من جهد في التخفيف من المعاناة الانسانية في قطاع غزة من خلال فتح معبر رفح البري وإدخال العالقين رغم الظروف الامنية التي تشهدها محافظة سيناء .

وعبر «علي الحايك»، رئيس جمعية رجال الاعمال،  عن تقديره لجهود طاقم السفارة الفلسطينية بالقاهرة برئاسة السفير دياب اللوح في متابعة تطورات أزمة المواطنين الفلسطينيين العالقين منذ اللحظة الأولى لإغلاق معبر رفح البري وتأمين وصول المواطنين المسافرين العائدين إلى قطاع غزة.

وأكد الحايك على أن التسهيلات المصرية هي جزء من المسؤولية التاريخية التي تتحملها الشقيقة مصر وشعبها العظيم تجاه قطاع غزة المحاصر من قبل الإحتلال الإسرائيلي منذ منتصف العام 2006.

وشدد على وقوف قطاع غزة إلى جانب مصر في مكافحتها للإرهاب، داعيا القيادة المصرية بمواصلة مسيرتها الداعمة لغزة, والعمل على استمرار فتح معبر رفح البري وفق ما يتناسب مع ظروفها الأمنية .

وأشار إلى أن ما تقوم به مصر من فتح المعبر وتسهيل حركة المسافرين وحمايتهم ورفد القطاع المحاصر بالمواد الخام الممنوع دخولها منذ سنوات, يأتي في سياق تخفيف الحصار عن غزة وإصراراها على رفع المعاناة عن سكان القطاع.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق