صحيفة بريطانية: "داعش" ينهار.. و"البغدادي" هرب إلى أدغال إفريقيا

25 يناير 2018 - 09:30
صوت فتح الإخباري:

 اختفى أثر أبوبكر البغدادي، زعيم داعش ، الذي روّع تنظيمه الآلاف وصفى المئات من المدنيين على مدار سنوات في بغداد وسوريا، منذ أشهر عديدة. ولا معلومات دقيقة عن مكان تواجد الرجل الذي نصب نفسه "خليفة" لدولة "تنظيم الدولة الأسلامية” المزعومة خلال ظهوره العلني الوحيد في يوليو/تموز 2014 بجامع النوري الكبير بمدينة مدينة الموصل ، وهي مركز محافظة نينوى وثاني أكبر مدينة في العراق.
فمنذ رصـد مدينة الموصل ، والتساؤلات تحوم حول مكان تواجده، ففي حين رجح مجموع من العسكريين والأمنيين العراقيين في وقت سابق أن يكون في إحدى المناطق في الصحراء، يبدو أن ترجيحات جديدة تميل إلى الاعتقاد أنه فر إلى إفريقيا.
فقد ذكرت صحيفة ذا صن البريطانية، اليوم الخميس، أن زعيم تنظيم "تنظيم الدولة الأسلامية" أبوبكر البغدادي هرب إلى ادغال إفريقيا، فيما رجح زعيم سابق للجماعة الإسلامية أن يكون في تشاد أو قرب النيجر.
إلى ذلك، أفاد التقرير بأن "زعيم تنظيم الدولة الأسلامية هرب من بغداد وهو محصن في إفريقيا"، آملاً أن يحيي "أمجاد دولته المزعومة"، وثروات نظامه السابق.
وفي نفس السياق، ذكر الخبير في شؤون الجماعات الجهادية بمصر سامح عيد إنه من المحتمل أن يكون البغدادي في إفريقيا بعد أن فر أعضاء تنظيمه من بغداد وسوريا.
من جهته، أثبت الزعيم السابق للجماعة الإسلامية ناجح ابراهيم، أن البغدادي يمكن أن يكون في مكان ما مثل شمال تشاد أو المنطقة الحدودية الخالية من القانون بين الجزائر والنيجر”.
وكان الباحث في شؤون الجماعات المسلحة، هشام الهاشمي، توقع في السابق ألا يكون زعيم تنظيم الدولة الأسلامية، الذي أقام "دولته" صيف العام 2014 في بغداد، قد ابتعد كثيراً عن الأراضي العراقية، وتحديداً المنطقة التي قتل فيها سابقاً كل من أبوعمر البغدادي وأبوحمزة المهاجر.
وكان أبوعمر البغدادي زعيماً لتنظيم “القاعدة” في بغداد، وقتل إلى جانب وزيره الأول أبوحمزة المهاجر في قصف جوي لطائرات أميركية على منطقة "الثرثار" في محافظة صلاح الدين شمالي بغداد، في إبريل/نيسان 2010. ونصب التنظيم أبوبكر البغدادي خلفاً لأبوعمر.
وذكر الهاشمي، الذي يقدم المشورة لعدد من حكومات المنطقة بينها بغداد بخصوص تنظيم “تنظيم الدولة الأسلامية”، إن المعلومات الاستخباراتية الأولية ترجح أنه يتواجد في منطقة "الثرثار".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق