مضرب عن الطعام منذ 3 أيام

أمن عباس يعتقل اللواء "محمد الداية" مرافق الرئيس "عرفات" لانتقاده سياساته

25 ديسمبر 2017 - 13:20
صوت فتح الإخباري:

اعتقلت أجهزة الاستخبارات العسكرية التابعة لأمن السلطة، اللواء محمد الداية، مرافق الزعيم الراحل الشهيد ياسر عرفات، وذلك بسبب انتقاده سياسة رئيس السلطة محمود عباس.

ووفقًا لوسائل إعلامٍ محلية، فإن اللواء الداية معتقل لدى أجهزة السلطة في الضفة منذ عدة أيام، قضى آخر 3 منهم مضربًا عن الطعام.

وأوضحت وسائل الأعلام أن عائلة العميد الداية، أكدت خبر اعتقاله لدى جهاز الاستخبارات العسكرية في مدينة رام الله، وإضرابه عن الطعام، إلا أنهم لم يذكروا تحديدًا سبب الاعتقال.

وتداول النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعية، أن اللواء الداية، طالب رئيس السلطة، بإلغاء اتفاقية أوسلو والقضاء على الفساد في إحدى تغريداته، كما أنه زار بيت عزاء في مخيم قلنديا وجلس إلى جانب عضو المجلس التشريعي جهاد طمليه وتبادل معه الحديث حول ما يجري من أحداث في فلسطين، وذلك منذ يوم الأربعاء الماضي.

محمد الداية، هو ابن الشهيد يوسف الداية، وقد ولد في الشتات عام ١٩٦٨، والتحق بصفوف الثورة الفلسطينية منذ نعومة أظافره عندما كان يبلغ ١٣عاما، وغادر بيروت مع والده الشهيد ومع الشهيد ياسر عرفات.

 استشهد والده في غارة حمام الشط في تونس عام ١٩٨٥عندما كان محمد عمره ١٧عاما وكان وقتها يدرس هندسة الإلكترونيات في ألمانيا.

عمل الداية مع الشهيد الراحل ياسر عرفات، بناء على طلبه شخصيًا (أبو عمار) عندما استدعاه لكي يأخذ مكان والده بعد استشهاده، حيث أصبح مرافقًا شخصيًا للرئيس الراحل، وشارك في حمايته من عدة اغتيالات.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق