أبو زايدة تعليقًا على نقل السفارة: ترامب يستخف بنا

06 ديسمبر 2017 - 09:44
صوت فتح الإخباري:

اعتبر القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة «فتح» الدكتور سفيان أبو زايدة، أن القرار المتوقع للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، يظهر استخفافه بـ«العرب والمسلمين».

 

وقال أبو زايدة في تدوينة له على صفحته الرسمية بموقع «فيس بوك» اليوم الأربعاء: «60 عامًا لم تجروء أي إدارة أمريكية على اتخاذ قرار بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل خوفًا من رد فعل العرب والمسلمين، وخوفًا من رد فعل الشعب الفلسطيني وقيادته».

 

وأضاف: «ترامب وإدارته لولا انهم لا يخشون العرب و لا يخشون المسلمين و لا يخشون الشعب فلسطيني و لا يخشون القيادة فلسطينية لما اقدم على هذه الخطوة».

 

وتابع أبو زايدة: «التزعيق والمسيرات والمظاهرات والبيانات النارية والعاطفيه مفعولها محدود ورأس مالها معروف.. لو كان يعرف ترامب أن هذا القرار سيكلف أمريكا ثمنًا سياسيًا غاليًا لما أقدم على هذه الخطوة».

 

وفي ختام تدوينته قال القيادي الفتحاوي: «لو كان يعرف أن رد فعل العرب سيكون مثلًا إغلاق كل السفارات الأمريكية في العواصم العربية وقطع العلاقات الدبلوماسيه لفكر ألف مره قبل أن يتخذ مثل هكذا قرار.. هو يستخف بنا ونحن نستحق هذا الاستخفاف».

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق