أبوظريفة: الفصائل قررت تشكيل لجنة ثلاثية لمتابعة تسليم "المقرات" ورفع العقوبات قبل 10 ديسمبر

06 ديسمبر 2017 - 00:02
صوت فتح الإخباري:

اجتمع وفد قيادي من حركة حماس مع ممثلي الفصائل في مدينة غزة اليوم الثلاثاء، لبحث تطورات نقل السفارة الأمريكية لمدينة القدس المحتلة والمصالحة.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية طلال أبو ظريفة عقب اللقاء أن هناك توافق أولي على رفع الإجراءات العقابية المفروضة على قطاع غزة قبل نهاية الموعد المحدد لتسلم حكومة التوافق الوطني مهامها بغزة وهو في 10 من شهر ديسمبر الجاري.

وأضاف أبو ظريفة أنه تم الاتفاق أن يأتي الوزراء لاستلام مهامهم في غزة، على أن يتم الاستعانة بالموظفين القدامى بأعداد محدودة تسمح للوزير القيام بمهامه، وبالتعاون مع ما هو موجود من الموظفين؛ دون أن يمس بموقع ومكانة الموظفين الذين هم على رأس عملهم.

وأكد على أنه جرى الاتفاق على التزام حركة حماس بدفع الجباية الداخلية الذي يتم جمعها من خلال الضرائب لحكومة التوافق الوطني فيما تلتزم الحكومة بدفع استحقاقات استكمالية لراتب شهر نوفمبر للموظفين -الذين تسلّموا 1000 شيكل.

وأشار إلى أنه تم الاتفاق مع حركة "فتح" على استكمال اللجنة الإدارية الفنية مهامها ومتابعاتها في معالجة قضايا الموظفين؛ إلى أن تنتهي من عملها خلال الفترة المحددة في شهر فبراير القادم.

وذكر أبو ظريفة أن حركتي فتح وحماس اتفقتا على تشكيل لجنة ثلاثية من مصر وحماس وفتح لمتابعة خطوات استلام والتسلم للوزارات في غزة لضمان التقدم بملف المصالحة.

وحول التهديدات الامريكية بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل أو التهديد بنقل السفارة إلى القدس المحتلة، قال أبو ظريفة إن الفصائل اتفقت على 4 قضايا رئيسية بهذا الخصوص.

وأوضح أن القضايا الأربعة تتمثل بتعزيز الحركة الشعبية الرافضة للإجراء الأمريكي عبر الحشد الشعبي للتأكيد على أن القدس خط أحمر وهي عاصمة لفلسطين، وأنه لا يمكن القبول بأي شكل من الأشكال المس بمكانة القدس.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق