• طولكرم
    17°
  • اريحا
    17°
  • بيت لحم
    17°
  • نابلس
    17°
  • رام الله
    17°
  • الخليل
    17°
  • القدس
    17°
  • رفح
    18°
  • غزة
    17°
الدولار الامريكي
الدينار الاردني
اليورو
الجنيه المصري
3.51
4.95
4.13
0.2

وكالة إيطالية تكشف عن تفاصيل جديدة حول تفاهمات فتح وحماس بالقاهرة

11 أكتوبر 2017 - 14:50
صوت فتح الإخباري:

ذكرت وكالة "آكي" الإيطالية للأنباء، أن المحادثات بين وفدي فتح وحماس في العاصمة المصرية القاهرة، التي استمرت قرابة 10 ساعات متواصلة خلف ابواب مغلقة أمس الثلاثاء، أسفرت عن تشكيل 7 لجان لبحث ملفات المصالحة الأساسية (ملف الموظفين، المعابر، تمكين الحكومة، الوزارات والاجهزة الامنية، الحريات العامة، الشؤون الحياتية ورفع الاجراءات العقابية عن الكهرباء والخصومات والدواء والتحويلات، إضافة إلى ملف الانتخابات).

وأضافت الوكالة نقلًا عن مصادر وصفتها بالـ"مطلعة"، أن قيادات فتح وحماس يرغبون في التوصل إلى تفاهمات بشأن هذه الملفات بحيث يكون بالإمكان الإعلان عنها في نهاية المحادثات، كما هو مقرر يوم غد الخميس، استعدادا لدعوة مصر الفصائل الفلسطينية الموقعة على إتفاق المصالحة في القاهرة في 4 أيار/مايو 2011 إلى لقاء في نهاية الشهر الجاري لإطلاق تنفيذ الإتفاق بشكل رسمي.

وبحسب المصادر، فإن لجنة قانونية سيتم تشكيلها لدراسة ملفات الموظفين الذين شغلتهم حركة حماس في المؤسسات الحكومية في قطاع غزة منذ منتصف العام 2007، على أن تستكمل عملها في مدة لاتتجاوز 120 يوما، يتم خلالها صرف رواتب الموظفين من خلال صندوق خاص يمول من الجهات المانحة، واعتماد الورقة السويسرية لدمج الموظفين على سلم مرتبات السلطة الوطنية الفلسطينية.

وفيما يخص ملف المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل، أشارت الوكالة إلى أن لجنة أخرى سيتم تشكيلها برئاسة نظمي مهنا،لإدارة المعابر، بينما يعمل معبر رفح الحدودي بموجب اتفاق المعابر لعام 2005  ويتم فتحه تدريجيا حتى الانتهاء من الترميمات والاصلاحات في مباني المعبر.

وأكدت الوكالة، وفقًا لمصادرها، أن الباب بقي مفتوحا أمام الابقاء على حكومة الحمد الله، مع اجراء تعديلات وزارية بسيطة عليها، وسيتم ذلك خلال اجتماع الفصائل الفلسطينية المقبل، والذي من المتوقع أن يتم نهاية شهر اكتوبر الحالي، وكان متوقعًا أن يتم خلاله تشكيل حكومة وحدة وطنية لمدة 6 شهور، تكون مهمتها الاعداد للانتخابات البلدية والتشريعية والرئاسية والمجلس الوطني بنظام التمثيل النسبي.

وأشارت المصادر إلى انه تم الاتفاق على تمكين لجنة الانتخابات المركزية بممارسة مهامها والبدء بالاعداد الفني للانتخابات بعد توقيع الاتفاق النهائي.

وبحسب المصادر فإن تم الاتفاق أيضًا على عقد اجتماع قريب للجنة المسؤولة عن تفعيل وتطوير مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية او ما يعرف بالإطار القيادي المؤقت.

وفيما يتعلق بالأجهزة الأمنية، فإن النية تتجه وفق المصادر إلى اعادة هيكلة الاجهزة الامنية على أن تكون البداية بجهاز الشرطة وجهاز الامن الوطني وجهاز المخابرات، مشيرةً إلى أن التوافق تم على وقف الاعتقال السياسي وعدم الملاحقة الامنية في غزة والضفة الغربية وتوفير المناخ الايجابي والاجواء المناسبة للانتخابات القادمة.

ولفتت إلى الاتفاق على “نشر الاجهزة الامنية التي ستضم افراد السلطة وافراد الاجهزة الامنية في غزة بشكل مشترك لتامين الحدود مع مصر”، منوهة بأن سلاح الفصائل الفلسطينية لم يطرح خلال البحث ولكن التوافق على أن الفصائل ستعلن في اجتماعها القادم على أن قرار الحرب والسلم هو قرار جماعي لا يجوز لطرف الإستفراد به.

وذكرت المصادر أن الإجتماع يبحث تشكيل لجنة مشتركة لتيسير القضاء والمحاكم والنيابات.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق