أسلحة "رشاشة" وسيارات دفع رباعي في طريقها من مصر الى قطاع غزة لتأمين الحدود

07 أكتوبر 2017 - 23:03
صوت فتح الإخباري:

كشف العميد نعيم الغول مدير جهاز الأمن الوطني في قطاع غزة، أن 90% من المنطقة الأمنية على الحدود الجنوبية مع مصر تمّ إنجازها على ثلاث مراحل.

وقال الغول في تصريحات صحفية إن الجانب المصري وعد بتوفير سيارات دفع رباعي وأسلحة رشاشة لأبراج المراقبة والرصد التي أنشئت في المنطقة، إضافة إلى إعادة تأهيل "الطريق الاسفلتي" فيها.

وذكر أن إنجاز العمل في المنطقة بدأ بمسح أمني على طولها، وبعمق يتفاوت بين 50 – 150 مترا، موضحا أن المرحلة الأولى ازيلت فيها كل العوائق التي كانت موجودة بين النقاط الأمنية على الحدود، والأشجار والتلال الرملية، إضافة إلى إزالة المباني المهدمة نتيجة القصف الإسرائيلي، بما يتيح الرؤية بين كل برج وآخر، وتمكين السيطرة البصرية بين هذه النقاط.

وأشار إلى أن المرحلة الثانية تمثلت في تحديد المنطقة الأمنية بجدار رملي مرتفع يصل طوله إلى 3 أمتار، ووضع أسلاك شائكة فوقه بطول 3 أمتار أخرى؛ بهدف جعلها منطقة عسكرية مغلقة.

وبيّن الغول أن المرحلة الثالثة تمثلت في توفير الإضاءة والكاميرات، وتشكيل غرفة عمليات عسكرية؛ ليتسنى مراقبة المنطقة ليلا، مؤكدا أن هذه المراحل أُنجزت بجهد فلسطيني ذاتي.

يذكر أن وفدا أمنيا مصريا -وصل قطاع غزة قبل شهر-كان قد أشاد بسرعة العمل في المنطقة الأمنية، ووصفه بأنه "انجاز قياسي"، وفق لمسؤولين في وزارة الداخلية بغزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق