هل هناك جهود سرية لإبرام صفقة تبادل أسرى جديدة ؟

07 يناير 2019 - 22:03
صوت فتح الإخباري:

تطرق المراسل والمحلل السياسي الإسرائيلي يوني بن مناحيم، إلى خطة وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان التي كان قد أعلن عنها سابقاً، والتي تقضي بتنغيص ظروف الحياة على الأسرى الأمنيين في السجون الإسرائيلية، محذراً من التداعيات الأمنية التي قد تحصل في حال تم تطبيق هذه الخطة.

ووفقاً لموقع "نيوز وان" العبري، أوضح بن مناحيم أن "موضوع الأسرى  في السجون الإسرائيلية يعتبر موضوعاً ذو أهمية كبيرة في أوساط المجتمع الفلسطيني، حيث أنه يتجاوز جميع الخلافات الحزبية بين جميع الفصائل الفلسطينية، كما أن هناك إجماع وطني فلسطيني على قضية الأسرى الأمنيين، ولذلك فإن تطبيق الخطة المذكورة من شأنه أن يحدث غضباً فلسطينياً عارماً في الضفة وغزة.

وأضاف بن مناحيم، أن جميع الأسرى  يترقبون في هذه الأوقات حدوث صفقة تبادل أسرى بين حماس و"إسرائيل" للإفراج عن الجنود الأسرى لدى حماس في غزة، هدار غولدن وأورون شاؤول.

وأردف بن مناحيم قائلاً إن "تطبيق الخطة في هذا التوقيت داخل السجون الإسرائيلية من شأنه إفشال جهود التهدئة التي تسعى إسرائيل لتحقيقها على الحدود مع قطاع غزة، ومن شأنه أيضاً إفشال المساعي السرية التي تحدث من خلف الكواليس للوصول إلى صفقة تبادل أسرى، علاوة على أن تطبيق الخطة من شأنه أن يزعزع الوضع الأمني في الضفة الغربية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق