أبناء غزه يستحقون

06 ديسمبر 2018 - 09:31
حسن نويهي
صوت فتح الإخباري:

مباشره وبدون مواربه ..ابناء غزه المقيمين في الاردن بعد ٦٧ يعني نصف قرن ولدوا في الاردن وتزوجوا فيها ودرسوا في مدارسها وتخرجوا من جامعاتها ودفعوا بدل دراستهم وتعلمهم وبدل طبابتهم يعملون ويكدون ومن تغرب منهم يبعث بعرقه الي الاردن لا يشكل احدا منهم عبئا ولو عملت احصائيه لوجدناهم اقل المطلوبين للتنفيذ'القضائي واقل اصحاب الجرائم اكبر جريمه لهم شرب الشاي والسيجاره ...اليس من حقهم الانساني العيش وشراء منزل او شقه والعمل ..ومن يقول ان ذلك مقدمه للتوطين قله توطين في عينك الوطن للجميع ولا داعي لهذه النبره العنصريه .. 
من حق ابناء غزه العمل في مختلف مناحي الحياه كالاردني والسوري والمصري والفلبيني والسيريلانكي .. لماذا يحجر علي ابناء غزه سياقه او تملك مركبات كريم او اوبر .. مثلا . 
ابناء غزه مقيمون بانتظار حل القضيه وسيعودون عن بكره ابيهم لكن لا تحرموهم حقهم في الحياه .. 
اما ابناء الاردنيات بصراحه عيب في دوله محترمه ان لا يحظى ابناء الاردنيات بغض النظر عن جنسيه الاب بكامل الحقوق المدنيه .. بلاس سياسيه لا بدهم انتخابات ولا توطين لكن حقوقهم المدنيه . 
كيف سنتجاوز ازماتنا العميقه في ظل تجاذبات واتهامات وقوانين متعسفه او متخلفه او عنصريه . 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق