أحرق وجه حبيبته ملكة الجمال بـ"الأسيد" فخفّضت المحكمة عقوبته

29 نوفمبر 2018 - 23:31
صوت فتح الإخباري:



بعد أن أحرق وجه حبيبته السابقة بمادة "الأسيد" وأحدث فيه تشوهات طوال العمر، وحكم عليه بالسجن 18 عاماً، خفّضت محكمة الاستئناف عقوبة الرجل الذي صَبّ مادة "الأسيد" على وجه حبيبته السابقة ملكة جمال إيطاليا السابقة.

وكانت غايسيكا نوتارو (29 عاماً)، التي تعمل كمقدمة تلفزيونية ومدرّبة دلافين، التقت حبيبها السابق جورج إدسون تافاريس (30 عاماً)، الذي كان يعمل كحارس شخصي، بعد إنهائها علاقتها معه، طاردها وهددها مرّات عدّة قبل سكب زجاجة من الأسيد على وجهها في يونيو الماضي ليحكم عليه بالسجن لمدّة 18 عامًا.

لكن محكمة الاستئناف في بولونيا خفضت أمس الأول، الحكم لتصبح مدّته 15 عاماً وخمسة أشهر و20 يومًا.

وطالب محامي جيسيكا طلباً من المحكمة عدم تخفيض العقوبة، لكنه قال إن النتيجة كانت مرضية بالنسبة إلى موكلته.

وتقول جيسيكا أن حبيبها كان مثالياً قبل الهجوم المروع، وبعد أن انتهت علاقتهما، وقبل شهر من الهجوم، قال "إنه سيسكب الأسيد الذي يستخدم لتنظيف الفلاتر في حوض الدلافين".

وقالت جيسيكا لزميلاتها إنها تفكر في وضع خوذة في سيارتها لحمايتها من أي هجوم، وتغيّرت حياة جسيكا بسبب الإصابات وخضعت لعمليات عدّة لإعادة ترميم وجهها، وهي الآن ترتدي قناعاً فوق عينها اليسرى التي أصيبت بأضرار دائمة.

كما أنّها لم تتمكن من العودة إلى وظيفتها الرئيسية كمدربة للدلافين لأشهر عدة لأنها لا تستطيع أن تنزل في الماء، وفي أعقاب الهجوم، كانت جيسيكا تتحدث عن العنف ضد المرأة.

 

 

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق