خاص بالفيديو.. هاشتاج #الجزيرة_بوق_الفتنة ينصف القائد دحلان ويفضح أكاذيب قطر

22 أكتوبر 2018 - 15:15
صوت فتح الإخباري:

"قناة الجزيرة رأس الفتنة .. تاريخ من تزييف الحقائق والسقوط المخني" بهدزة الكلمات أطلق نشطاء فلسطينيون حملو بعنوان "الجزيرة بوق الفتنة" عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تنديداً يالسياسة الشيطانية التي تتبعها قناة الجزيرة القطرية ضد خصومها، ودعماً وتأييداً للقائد الفلسطيني والنائب محمد دحلان.

وتصدر الهاشتاج موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" في فلسطين، اذ شهد الموقع ألاف التغريديات مرفقة بالصور والفيديوهات التي نفضح سياسة القناة القطرية، كما شهد موقع "فيس بوك" تفاعلاً كبيراً من قبل النشطاء وعج يصور القائد الفلسطيني محمد دحلان.

وطالب النشطاء قناة الجزيرة بالكف عن التحريض وبث الفتن والسموم الرامية لتدمير وتقسيم الدول العربية، والكف عن تمرير السياسة الاسرائيلية والأمريكية بالمنطقة.

وقال الناشط محمد النجار عبر موقع "تويتر": "ان دور قناة الجزيرة المشبوه والداعم للارهبا والفتن وضرب الأمن والاستقرار بات واضحاً للجميع، ومن الاهمية أن يكون لكل مواطن مخلص موقف واضح من تلك القناة بعدما تكشفت حقيقتها غير المهنية وغير الأخلاقية"، فيما أكد الدكتور طلال المصري عبر حسابه على موقع تويتر: "لاتزال الجزيرة تحقق أهداف اسرائيل وامريكا في أخبارها".

من جهته تساءل الناشط بهاء ابو جراد: "لم اذا اصبح دحلان هدفاً لقناة الجزيرة، ولماذا أطلقوا كل ماكيناتهم الاعلامية لتشويه صورته"، مضيفاً: "الجزيرة منبع السموم بشكل مباشر وغير مباشر".

الناشطة روز محمد شاركت في الحملة وكتبت عبر حسابها في موقع "تويتر: "كثرة صياحهموكذبهم يوحي بتورطهم في القضية ويحاولون ابعاد الشبهة عنهم وان غدا لناظره قريب"، فيما كتب الناشط محمد تمراز: "قناة الجزيرة بوق الفتنة منبر ماجور لقطر وارهابها ومتخصص بالاساءة لكافة شرفاء الوطن العربي"، بينما نشر الناشط أحمد فؤاد اليازجي صورة للقائد محمد دحلان وكتب عليها: "يجب مقاطعة قناة الدمار والمكر والفتنة".

ويتعرض النائب عضو المجلس التشريعي الفلسطيني لحملة اعلامية قذرة من قبل القناة القطرية وجماعة الاخوان المسلمين ودولة الامارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، لثنيهم عن دورهم الهام في دعم صمود الشعب الفلسطيني.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق