حماس تكشف: هل تفضل مصر المصالحة أولاً أم التهدئة؟

21 أكتوبر 2018 - 17:45
صوت فتح الإخباري:

 قال القيادي في حركة حماس موسى أبو مرزوق: أن المصريين يفضلون إنجاز المصالحة أولاً، ثم التهدئة لكنهم لا يشترطون ذلك، وجهودهم مستمرة في المسارين بشكل متوازي فالقضايا منعزلة عن بعضها البعض، بحسب ماذكرت الصحفية  جيهان الحسيني.

وأضافت الحسيني على حسابها الخاص على "تويتر" أن أبومرزوق قال لا يجرؤ أحد من أعضاء اللجنة المركزية في حركه فتح الاتصال مع حماس ولو بالخطأ تجنباً لغضب أبو مازن.

كما أوضح أبومرزوق أن حماس لم تطلق هذين الصاروخين الأسبوع الماضي، ولا يمكن أن تطلق صواريخ قبل يوم واحد من زياره الوزير المصري، وفي ظل وجود وفد مصري يعد لزيارته، فمصر تعلم ذلك، فلو عرفت الأجهزة الأمنية من هؤلاء سيتم اعتقالهم، لكن مازال هناك صعوبة في التوصل لهم.

وأشار أبومرزوق أنه من المرجح أن تكون زياره رئيس الاستخبارات المصرية  إلى غزة الأسبوع المقبل.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق