النداء السداسي للفصائل على طاولة اللواء "عباس كامل" بغزة

20 أكتوبر 2018 - 21:21
صوت فتح الإخباري:

أكدت مصادر فلسطينية مُطلعة، أن ورقة الفصائل الفلسطينية، التي تم طرحها مؤخرًا من قبل ست قوى في قطاع غزة، من أجل إنجاح المصالحة، ستكون ضمن محاور لقاءات اللواء عباس كامل وزير المخابرات العامة المصرية، بالفصائل، والذي من المقرر أن يزور الأراضي الفلسطينية، هذا الأسبوع.

وقالت المصادر: القوى الفلسطينية الست وهي: "حركة الجهاد الإسلامي، الجبهة الشعبية، الجبهة الديمقراطية، الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني- فدا، منظمة الصاعقة- طلائع حرب التحرير الشعبية، إضافة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين- القيادة العامة"، ستضع نداءها للواء كامل، من أجل أن يتبناه، ووضع آليات واضحة لتنفيذها، لافتة إلى أن الفصائل لا تُمانع من تطوير الورقة من قبل المصريين، بما يخدم إنجاح المصالحة.

وأوضحت المصادر، أنها ستدعو اللواء كامل، للحوارات الشاملة، بعيدًا عن اللقاءات الثنائية، سواء بحركة فتح في رام الله، أو حركة حماس بغزة، لأن ذلك يؤثر سلبًا على جهود مصر، لذا فإن الحوارات الشاملة، والتي تضم الفصائل التي وقعت على اتفاق 2011، هي الأنجح في ظل الشرخ الكبير ما بين الحركتين.

وأشارت المصادر، إلى أن الفصائل ستطالب اللواء كامل، بإعادة تفعيل تفاهمات التهدئة بين الفصائل التي وقعت على اتفاق 2014، وإسرائيل، بما يؤدي في النهاية لكسر الحصار عن قطاع غزة، مؤكدة أم مسار التهدئة لا يُعارض إطلاقًا مسار المصالحة.

وفيما يخص معبر رفح، أكدت المصادر، أن الفصائل ستطالب اللواء عباس كامل، بتسهيل خروج الحالات الإنسانية، وتحديدًا مصابي مسيرات العودة إلى القاهرة للعلاج، كما سيتم المطالبة بزيادة كمية الكهرباء الواردة من جمهورية مصر العربية إلى قطاع غزة.
 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق