الهباش: إسقاط حكم حركة حماس فريضة شرعية وواجب وطني

11 أكتوبر 2018 - 20:28
صوت فتح الإخباري:

 

قال الدكتور محمود الهباش، مستشار الرئيس الفلسطيني، للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية: إن إسقاط حكم حركة حماس لقطاع غزة، فريضة شرعية، وواجب وطني، على كل فلسطيني.

وأضاف الهباش: إسقاط حكم حماس، الذي جاء بانقلاب على السلطة الشرعية، واجب وطني، وفريضة شرعية، ويجب أن تتضافر كل الجهود الفلسطينية والعربية والإسلامية، من أجل طي صفحة انقلاب حماس القاتمة.

وأوضح أن كل يوم يمُر على هذا الانقلاب، هو يوم عار، في تاريخ حماس، وفي تاريخ من يقف خلفها ويدعمها ويمولها، وأولهم جماعة الإخوان المسلمين، مستدركًا بالقول: لكن رغم كل ذلك، أولوية القيادة الفلسطينية، كانت وستبقى للمصالحة.

وأشار إلى أن "محاولات حماس المتكررة تغطية انقلابها بحلول ذات طابع إنساني كالكهرباء والمياه، والوقود، تضُر بمصالح القضية الفلسطينية"، لافتًا إلى أن الإعلام الإسرائيلي، اعتبر أن الخطوات الإنسانية بغزة، هي مقدمة لتنفيذ (صفقة القرن)، لذا هنيئًا لحماس، أنها أصبحت العنصر الأساسي للصفقة.

وتابع: القضية بغزة، ليست إنسانية، بل سياسية، وحلها يجب أن يكون سياسيًا، لم يكن الوقود ممنوعًا عن قطاع غزة، قبل الانقلاب الذي نفذته حماس، بل كانت الحياة مستمرة، وعندما انقلبت حماس، انقلبت كذلك على تلك الحياة الجيدة التي كان ينعم بها مواطنو غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق