بينت: تحسين أوضاع غزة لن يجدي نفعاً ويجب استعادة السيادة في محيطها

11 أكتوبر 2018 - 13:07
صوت فتح الإخباري:

قال وزير التعليم الإسرائيلي، نفتالي بينت، أن تحسين الأوضاع بقطاع غزة لن يؤدي إلى تراجع الحوافز لدى الفلسطينيين لا رتكاب عمليات ضد قوات الجيش الإسرائيلي قرب السياج الحدودي.

ونقلت قناة "مكان" العبرية، عن بينت قوله: إنه بالإمكان تحسين أوضاع سكان القطاع، ولكن بالتزامن مع تشديد الرد العسكري على المساس بالسياج الحدودي ومحاولات التسلل.

وأشار بينت إلى أنه ينبغي لـ"إسرائيل" استعادة السيادة في المناطق المحيطة بقطاع غزة.

من جهتها قالت رئيسة المعارضة الإسرائيلية، تسيبي ليفني، في تصريحات إذاعية، إنه يتعين محاربة حماس من خلال الحلول السياسية.

وأضافت ليفني أن الحكومة الإسرائيلية تدفع أموالاً "مقابل سكوت منظمة إرهابية لن تعترف أبداً بدولة إسرائيل"، وفق تعبيرها.

واعتبرت أن الشعارات التي أُطلقت سابقاً بشأن وجوب اتباع الجيش سياسة حازمة ضد حماس، ما هي إلا شعارات "رنانة وجوفاء".

ودعت ليفني إلى ضرورة الشروع في مبادرات سياسية ضد حماس وفق ما أوردته قناة "مكان" العبرية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق