هآرتس: الجيش يرى أنه لا مبرر لمواجهة عسكرية واسعة بغزة

10 أكتوبر 2018 - 12:16
صوت فتح الإخباري:

قالت صحيفة هآرتس العبرية، اليوم الأربعاء، إن الجيش الإسرائيلي يرى أنه لا يوجد أي مبرر للدخول في مواجهة عسكرية واسعة بغزة رغم زيادة العنف والمسيرات على الحدود.

ووفقاً للصحيفة، فإنه رغم تعزيز القوات على الحدود وتضاعف المسيرات وأعداد المشاركين فيها، إلا أنه لم تتغير تعليمات فتح النار ولم يغيّر ذلك من تصورات الجيش بأن ذلك لا يبرر خوض مواجهة عسكرية واسعة.

وبحسب الصحيفة، فإن رئيس الأركان غادي آيزنكوت يعتقد أن الرد العسكري الشديد ممكن أن يؤدي إلى مواجهة أوسع. فيما ترى المؤسسة العسكرية أنه ينبغي استنفاذ جهود مبعوث الأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف ومصر من أجل التوصل لاتفاق مع حماس وإعادة تأهيل البنية التحتية في غزة.

وقالت الصحيفة إن الجيش يعتقد أن تغطية الأحداث في الإعلام وشبكات التواصل الاجتماعي هو أحد العوامل التي تشجع على التصعيد في المنطقة، وبالتالي المتحدث باسم الجيش يحاول تنظيم توزيع المعلومات من حدود القطاع.

وبالأمس، قال رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إن حكومته لا تتوق إلى حرب "غير ضرورية" في قطاع غزة.

وجاءت تصريحات نتنياهو على خلفية تلويح مسؤولين إسرائيليين، في الأسابيع الأخيرة، بشن حرب جديدة على غزة.

وقال نتنياهو: "لا نتوق لحرب غير ضرورية في غزة، وهم (الفلسطينيون) يدركون أنه إذا ما تم دفع الثمن، فإنه سيكون باهظا".

وأضاف أن الحكومة الإسرائيلية "تحاول إيجاد الحلول لإعادة الهدوء" إلى القطاع.

في المقابل، اتهم نتنياهو، في تصريحاته التي نقلتها هيئة البث الاسرائيلية، الرئيس محمود عباس بـ"خنق" غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق