فصائل فلسطينية تشيد بعملية طعن المستوطن وتعتبرها ردا على جرائم الاحتلال

16 سبتمبر 2018 - 11:58
صوت فتح الإخباري:

 أشادت حركة الجهاد في فلسطين، بعملية الطعن التي استهدفت الاٍرهاب الاستيطاني، في بيت لحم. 

وقالت الجهاد، إن هذه العملية هي رد فعل طبيعي على ما يرتكبه الاٍرهاب الصهيوني من عدوان وجرائم بحق شعبنا وارضنا ومقدساتنا. 

ووجهت الحركة التحية، لأبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وندعو لمواجهة شاملة مع الاحتلال ومزيد من العمليات ضد المستوطنين .

كما أشادت لجان المقاومة الشعبية، بعملية الطعن في بيت لحم وقالت أنها تأتي تأكيدا على استمرارية الشعب الفلسطيني، وتمسكه بخيار المقاومة في مواجهة الاستيطان والتهويد للأرض الفلسطينية.

وأكدت لجان المقاومة أن عملية الطعن في بيت لحم، هي الرد الشعبي المباشر والمقاوم على المؤامرة الصهيوامريكية التي تستهدف أرضنا وحقوقنا ومقدساتنا .

كما باركت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، عملية الطعن  التي نفذها فلسطيني في مستوطنة "غوش عتصيون" شمال مدينة الخليل، والتي أدت إلى مقتل مستوطن وإصابة أخر.

وأكدت الكتائب، على أن هذه العملية تأتي ردا طبيعيا على جرائم الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني، مشددة على أن المعركة مع الاحتلال متواصلة طالما استمر العدوان على الشعب الفلسطيني ومقدساته، داعية إلى مزيد من العمليات التي تردع قوات الاحتلال ومستوطنيه.

وقالت الكتائب إن خيار المقاومة هو الذي سيجبر الاحتلال على الرحيل، وأن هذا الطريق من العمليات هو أحد السبل النضالية للنيل من الاحتلال الإسرائيلي.

كما باركت "حركة المجاهدين" عملية الطعن التي وقعت ظهر اليوم الأحد، في قرب مستوطنة "عتصيون" والتي أدت إلى مقتل مستوطن وإصابة آخر.

وقال أ. يوسف خريس المتحدث باسم "حركة المجاهدين"  أن العملية تأتي في إطار الرد الطبيعي على جرائم الاحتلال وضد كل المؤامرات التي تحاك ضد مقدساتنا.

وأضاف خريس أن العملية جاءت لتؤكد على إصرار شعبنا على مواصلة المقاومة وتبني خياره المسلح بالرغم من حجم المؤامرة ضده وصعوبة التحديات وقساوة العدوان.

وشدد خريس على أن هذه العملية توصل رسالة قوية للاحتلال بأن الشباب المقاوم قادرٌ على تحدي الاحتلال والوصول إلى جنوده حتى في مراكز تجمعهم.

وختم خريس حديثه بأن شعبنا ليس لديه خيار إلا استمرار مقاومة الاحتلال في جميع أماكن تواجده, مؤكداً أن مسيرات العودة ستبقى مستمرة بصمود وحيوية شبابه المنتفضين، ولن تخضع لأية مؤامرة لإخمادها.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق