دحلان : وعود ترامب تزرع بذور الحروب القادمة ولا سلام دون القدس عاصمة لفلسطين

07 سبتمبر 2018 - 19:57
صوت فتح الإخباري:

أكد النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني محمد دحلان إن "وعود الرئيس الأميركي دونالد ترامب لليهود الأمريكيين وغيرهم تزرع بذور حروب قادمة ستكلف الشعبين الفلسطيني والإسرائيلي الكثير من الدم والدموع".

وقال دحلان في تغريدة، مساء اليوم الجمعة:" لن يكون هناك سلام بدون القدس عاصمة لفلسطين، لأن القدس كانت وستبقى المحور الأول للصراع، فلن نسمح بطاولة مفاوضات دونها، ولن يجرؤ أحد على التفاوض قبل حسم ملف القدس".

وأضاف دحلان:" كما لا يمكن لأي كان تجاوز أو إغفال القدس، فإن حقوق لاجئي شعبنا قضية مقدسة، فلن يكون هناك سلام واستقرار دون إيجاد حل دائم وكريم لكل لاجئي شعبنا وبكل أجيالهم، وذلك وفقا لقرارات الشرعية الدولية".

وتابع:" مثلما نرى ترامب يتلاعب بالضغط المالي لفرض وقائع جديدة على القيادة الفلسطينية وجرها رويداً رويداً لمسافة أكثر قرباً من أفكاره ومشاريعه، نرى أيضاً رضوخ تلك القيادة لشروط التنسيق الأمني، بما في ذلك قبول التمويل الأمريكي للأجهزة الأمنية الفلسطينية بغية تحسين خدماتها في حماية إسرائيل".

وتساءل دحلان:" أو ليس من المهانة والعار قبول الأمن الفلسطيني ما حرم على اللاجئ الفلسطيني من رغيف العيش والكتاب والقلم؟".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق