الاتحاد الأوروبي يؤكد استمرار العمل لمعالجة الوضع الإنساني في غزة ودعم المصالحة

10 أغسطس 2018 - 23:34
صوت فتح الإخباري:

قال البيان الصادر عن مكتب العلاقات الخارجية فى الاتحاد الأوروبي، مساء اليوم الجمعة، لقد أدى تصاعد العنف في الأيام الأخيرة إلى تقريب غزة وإسرائيل بشكل خطير من المزيد من الصراع، مشيرةً إلى أن الأولوية الأولى الآن هي إزالة التصعيد وعدم تعريض حياة المواطنين لمزيد من المخاطر.

وأفاد البيان أن اطلاق الصواريخ من قطاع غزة نحو التجمعات المحلية في جنوب إسرائيل، وكذلك الإجراءات والاستفزازات هي أحداث عنف أخرى ضد إسرائيل من قبل حماس ونشطاء فلسطينيين آخرين غير مقبولة تماما، متمنيةً الشفاء العاجل للمصابين.

وأضاف البيان:"ومع ذلك فأن إسرائيل لديها الحق في الدفاع عن نفسها، فمن المتوقع أن تستمر في ممارسة ضبط النفس وتفعل كل شيء لتجنب الأهداف المدنية في غزة، إن وفاة الأم الفلسطينية الحامل وطفلها في هذا التصعيد الأخير خسارة مأساوية.

ويؤكد الاتحاد الأوروبي دعمه الكامل لجهود مصر والأمم المتحدة للحد من التوتر والتخفيف من الوضع في غزة، بما في ذلك عن طريق تعزيز الاستجابة الدولية للأزمة الراهنة وتخفيف الحركة والوصول، وسوف نستمر في العمل، جنباً إلى جنب مع شركائنا، لمعالجة الوضع الإنساني ودعم المصالحة بين الفلسطينيين إلى توحيد غزة والضفة الغربية تحت سلطة فلسطينية واحدة وشرعية واحدة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق