رئيس حكومة عباس يستفز موظفي السلطة بغزة بشأن خصومات الرواتب

02 أغسطس 2018 - 12:35
صوت فتح الإخباري:

استفز رئيس حكومة عباس، رامي الحمد الله، موظفي السلطة في قطاع غزة بشأن الخصومات الظالمة التي يقتطعها عباس من رواتبهم.

وأكد الحمد الله أنه أقر اقتطاع 50 بالمئة من رواتب الموظفين بغزة مع صرف راتب كامل لموظفي الضفة الغربية، قائلاً "إنها إجراءات مؤقتة واقتطاعاتهم محفوظة".

وشدد على أن حكومته جاهزة لتسلم مسؤوليها كافة في قطاع غزة، وستنفذ ما تتفق عليه الفصائل.

وأضاف "الحمد الله" خلال لقاء عدد من الصحفيين الفلسطينيين، اليوم الخميس، في مقر رئاسة الوزراء في مكتبه بمدينة رام الله، "أنا على استعداد غدا للذهاب لغزة مع كافة الوزراء لتسلم كافة المسؤوليات في حال جرى اتفاق".

وشدد على أن حكومته ملتزمة ببرنامج الرئيس  محمود عباس، والبرنامج السياسي لمنظمة التحرير.

وقال "الحكومة جهة تنفيذية لقرارات الرئاسة ولاتفاق الفصائل". مطالبًا بتسلم الجباية وتسليم المعابر والأمن الداخلي والقضاء وتسليم سلطة الأراضي.

ولفت "الحمد الله" إلى أن حكومته ملتزمة بواجباتها كافة في الضفة الغربية وقطاع غزة.وقدم رئيس الوزراء رقمًا جديدًا لعدد الموظفين العموميين في غزة، بعد التقاعد المبكر الذي نفذته الحكومة منذ 2017، "بلغ عددهم 35 ألفًا بينهم 15 ألف موظف مدني"، من أصل قرابة 58 ألفًا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق