اسرائيل تخطط لعملية دموية في القطاع :

مصر تتبنى مبادرة "ميلادنوف" حول غزة والمصالحة

11 يونيو 2018 - 10:32
صوت فتح الإخباري:

كشفت مصادر عربية  مطلعة  ان مصر قررت خوض المحاولة الاخيرة لانجاح المصالحة بين فتح وحماس واعادة السلطة الفلسطينية الى قطاع غزة وان القاهرة اعدت مخططا تفصيليا للمصالحة وتوحيد الموقف الفلسطيني اذا اراد الفلسطينيون فعلا مقاومة ما بات يعرف باسم "صفقة القرن".

واوضحت المصادر ان القاهرة تتبنى بصورة صارمة موقف المبعوث الاممي ميلادنوف وخطته للمصالحة وغزة واعادة السلطة لضمان عدم انفصال غزة " لانها اي "القاهرة لا تستطيع على الاطلاق السماح بذلك عبر بوابة "غزة الانسانية" او ان تدفع تل ابيب بغزة الى حضنها" .

وكشفت عن ان كافة مبادارات مبعوثي الرئيس الاميركي "كوشنير وغرينبلات" حول غزة فشلت وانه المبعوثين الامريكيين ابلغا وسطاء بان الرئيس الفلسطيني عباس افشل عمليا صفقة القرن وان الزعماء العرب ابدوا تخوفا كبيرا من الاقدام على اي نوع من المساندة لخطة الرئيس الاميركي ترامب للسلم "صفقة القرن" وان عدد من الفلسطينيين الذين تجاوبوا مع الخطة وواصوا التواصل مع الادارة الاميريكية يتراجعون الان اما خوفا على مصيرهم او بسبب ادراكهم لخطورة المرحلة وانحسار التاييد العربي والاممي للخطة المذكورة.

واضافات " الرئيس عباس سيعرض على حماس تشكيل حكومة وحدة وطنية لمواجهة التحديات القادمة وستضمن حلا لمشكلة الموظفين ولاوضاع غزة" مؤكدة ان الجميع يدرك اهمية التوصل لحل عاجل في موضوع غزة لتجنب عملية دموية كبرى تنفذها اسرائيل في القطاع بزعم "طائرات غزة الورقية" وتاثرياتها على الوضع الداخلي الاسرائيلي.

 

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق