نتيجة تزايد المعاناة.."المحامين العرب" تطالب أبو الغيط تفعيل بروتوكول "معاملة الفلسطينين في الدولة العربية"!

09 يونيو 2018 - 10:23
صوت فتح الإخباري:

وجهت الأمانة العامة لاتحاد المحاميين العرب، رسالة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط حول تفعيل بروتوكول معاملة الفلسطينيين في الدول العربية الموقع في 11/سبتمبر1965م.

وجاء في الرسالة، "السيد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، نظراً للمعاناة والظلم والاضطهاد الذي يعانيه الشعب الفلسطيني، وتزايد وتيرة الانتهاكات التي يمارسها الكيان الإسرائيلي بحقه، وهي لا تخفى على أحد، وخرق جميع القرارات والمواثيق والعهود الدولية وآخرها القرار رقم 2334 القاضي بعدم تغيير معالم القدس أو ضمها.

وأضاف الاتحاد، "وعلى الجانب الآخر، المعاناة الشديدة التي يعيشها الشعب على الأراضي الفلسطينية بسبب الظروف الصعبة والقاسية والمتمثلة في صعوبة التنقل وعدم توافر فرص العمل وصعوبة توافر الوسائل الأساسية للحياة الكريمة للإنسان".

وأوضح، أنّه "انطلاقاً من رسالتنا في دعم الشعب الفلسطيني وتقوية قدرته على مواجهة تلك الصعاب والمشكلات نرى التدخل العاجل من قبل معاليكم لتفعيل البروتوكول الموقع بين وزراء الخارجية العرب جميعاً، والأمين العام جامعة الدول العربية في 11-سبتمبر- 1965، والذي نص على مايلي:

1- مع الاحتفاظ بجنسيتهم الفلسطينية، يكون الفلسطينيين المقيميين في الدول العربية الحق في العمل والاستخدام أسوة بالمواطنين.

2- يكون للفلسطينيين المقيمين في الدول العربية الحق في الخروج منها والعودة إليها.

3- يكون للفلسطينيين المقيميين حالياً في الأراضي العربية حق الدخول والخروج منها متى اقتضت مصلحتهم ذلك.

4- يتم منحهم وثائق صالحة لسفرهم وعلى السلطات تجديدها بدون تأخير

5- يعامل حاملو هذه الوثائق في أراضي الجامعة العربية معاملة رعايا دول الجامعة بشأن التأشيرات والإقامة.

وأشارت، "نلتمس من معاليكم من أجل تعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة التحديات، وإقامة دولته المستقلة، وعاصمتها القدس الشريف، والعمل على تفعيل وتنفي بروتوكول الموقع بتاريخه، إضافةً إلى مخاطبة وزراء الخارجية العرب للتسهيل على الفلسطينيين حتي يتمكنوا من دعم أسرهم وعائلاتهم في فلسطين.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق