قيادي بـ"حماس" يكشف عن شرط حركته لإتمام المصالحة الفلسطينية

06 يونيو 2018 - 22:56
صوت فتح الإخباري:

كشف القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان، عن شرط حركته لإتمام المصالحة الفلسطينية، قائلا: " إن حماس تريد تطبيق اتفاق المصالحة رزمة واحدة دون انتقاء".

وأضاف رضوان خلال لقاء متلفز، اليوم الجمعة: "لم يعرض علينا شيء من أي جهة، ولن نقبل بالمساومة على حقوقنا وثوابتنا الشرعية، ولكن نرحب بأي جهد يساهم برفع الحصار عن غزة دون دفع ثمنا سياسيا".

وتابع رضوان: " إن حصار غزة جريمة حرب وعقاب جماعي، مطالبا بالعمل على إنهائه، مؤكدا أن حركته ترحب بكل الجهود لحل مشاكل قطاع غزة الإنسانية، ولكن دون دفع أثمان سياسية"

وشدد رضوان على أهمية تحقيق الوحدة الوطنية من أجل التصدي للمشاريع التصفوية للقضية الفلسطينية، مطالبا السلطة الفلسطينية برفع "العقوبات" عن قطاع غزة، معتبرا أنها "تساهم في تمرير صفقة القرن ".

وقال: "كل من يفرض العقوبات على قطاع غزة يساهم في تطبيق صفقة القرن".

في سياق منفصل، أكد رضوان على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار السلمية شرق غزة حتى تحقيق جميع أهدافها.

وأشار إلى أن مسيرات العودة حطمت مشروع صفقة القرن، مشيرا إلى أن كل أنواع مقاومة المحتل التي يبتكرها شعبنا الفلسطيني مشروعة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق